كلب أسود ينيك بنت و أمها نيك عنيف

713874
10:00
74%
Rates : 20757

فيلم نيك حيوانات مثير لسيدة ممحونة لا تشبع من النيك . وهي تعيش في منزل زوجها الجديد بعد طلاقها من والد ابنتها , وكان السبب الرئيسي في طلاقها عدم قدرة زوجها على ارضاء رغباتها الجنسية , ولكنها وجدت الشخص المناسب الذي استطاع أن يشبع رغبتها الملتهبة , و لكن بمساعدة كلبه الأسود المتدرب جيدا على نيك النساء , و لم تكن السيدة لتترك ابنتها الوحيدة في معزل عن كل تلك المشتهيات , فقررت أن تشركها في ممارسة الجنس مع الكلب الأسود . و في يوم صيفي حار عادت الفتاة من عملها وقت الظهيرة فوجدت امها تجلس عارية تماما و الكلب الأسود يلحس كسها وكان زوج أمها يحمل كاميرا و يصور ما تفعله زوجته الممحونة , استحت الفتاة و قررت مغادرة الغرفة ولكن أمها منعتها و دعتها للمشاركة في ممارسة الجنس مع كلب زوجها , فبدأت الفتاة بخلع ثيابها و قد احمر وجهها أثناء ذلك لانها المرة الأولى التي تمارس فيها الجنس بحضور امها و زوج أمها , بعد ذلك جلست على الكنبة بجوار أمها و فتحت ساقيها لتكشف عن جمال كسها الفتي , و بكلمة سحرية قالتها الأم للكلب توجه نحو الفتاة و بدأ يلحس كسها الملتهب , عندها تخلت الفتاة عن استحيائها و بدأت تتأوه و ترتعش كلما لامس لسان الكلب شفرتي كسها الورديتين , ولم يتوقف زوج امها عن التصوير و قد سال لعابه و طلب ان يلحس كس البنت بدلا من الكلب , ولكن زوجته رفضت ذلك بشدة و أمرته أن يبقى خلف الكاميرا , استطاع الكلب المحترف أن يثير الفتاة باللحس و لم تعد قادرة على انتظار لحظة الأيلاج في كسها , أحست امها ولكنها كانت في حالة هيجان كما ابنتها , فاقترحت الأم أن تتخذ هي و أبنتها وضع نيك الكلاب و جعل الكلب يختار من ينيك أولا , و فعلا اخذت كل منهما نفس الوضعية بجوار الأخرى و بدأت كل منهما القيام بحركات اغرائية لتنال النيك قبل الأخرى , ولكن الكلب قفز على الفتاة لانه أحس بأنها متهيجة كثيرا و تحتاج زبره لاطفاء لهيب كسها , لم تكن وضعية البنت مناسبة تماما للكلب فهي لا تمتلك الخبرة و لم تشاهد أفلام سكس حيوانات من قبل , فقام زوج أمها بتعديل وضعيتها و امساك زبر الكلب و غمسه في كسها , شعرت الفتاة بدفء زبر الكلب و هو  يلامس شفرات كسها و جدار مهبلها , مما جعلها تمسك الكلب من رجليه و تشده نحوها بقوة ليدخل زبره الى اعماق فرجها , بقيت ممسكة برجليه لدقيقتين ومن ثم اطلقت له العنان لينيكها كيفما شاء , عندها بدأ الكلب بادخال زبره في كسها و اخراجه بسرعة البرق , مما جعل الفتاة تصرخ و تستنجد بأمها فقامت الأم بلعق كس ابنتها و تمريغه باللعاب لكي لا تشعر بالألم , و ماهي الا لحظات و بدأت الفتاة ترتعش رعشات قوية متتالية و سالت شهوتها على زبر الكلب و فم أمها الممحونة , كانت الأم سعيدة بما جرى لابنتها و عادت لاتخاذ وضعية النيك المناسبة , و بسرعة شديدة تموضع الكلب فوقها و أدخل زبره في طيزها البيضاء الكبيرة , جلست الفتاة خلف أمها تراقب دخول و خروج زب الكلب في فتحة طيزها , فطلبت الأم من ابنتها ان تبعبص لها كسها , و فعلا بدأ الفتاة بادخال اصابعها في كس أمها و بعبصته بقسوة و كأنها تمارس الأستمناء , بدأت الأم بالصراخ بلذة و كان فخذاها يرتعشان و يلتصقان ببعضهما بشكل لا ارادي , حاولت الفتاة سحب اصابعها من الكس و لكنها لم تستطع , بعد لحظات احست الفتاة بمقذوف امها الحار يخرج من فرجها عندها استطاعت سحب اصابعها , ولم يتوقف الكلب عن نيك السيدة من طيزها بعد قذفها للشهوة , و أبقته السيدة ليقذف هو الأخر بدوره , و بعد دقيقة توقف الكلب عن النيك و بدأ جسمه يرتعش و يلهث بسرعة , و أحست السيدة بمنيه الحار داخل طيزها وهي في قمة السعادة , و بدأ زبر الكلب يتقلص حجمه و ينسحب من طيزها رويدا رويدا , عندها اغلقت السيدة فتحة طيزها بسرعة لانها تريد ابقاء منيه داخلها و الأستمتاع به لأطول فترة , كانت الفتاة و أمها سعيدتين جدا بعد تلك الأحداث المثيرة , و أصبح الفيديو الذي صوره الزوج بداية لفيديوهات نيك كثيرة مع الكلب الأسود .